5 نصائح تساعدك على التخلص من التسويف

 5 نصائح تساعدك على التخلص من التسويف


كتابة / ابتهال محمد 


مما لاشك فيه أن التسويف من أخطر العادات السلبية، فالشخص المسوف كلما تمادى واستمر فى التسويف، كلما كانت خسارته أكبر. 


وفي هذا المقال ستعرف أكثر عن التسويف وأسبابه، وأيضاً كيف تتخلص منه. 



تعريف التسويف :

التسويف يُعرف بأنه تأجيل وتأخير المهام لوقت غير معلوم، و أيضاً هو عادة سيئة وسلبية جداً، وقد يتحول إلى مشكلة مزمنة وخطيرة، إذا ما استطاع الشخص التخلص منه. 

5 نصائح تساعدك على التخلص من التسويف
5 نصائح تساعدك على التخلص من التسويف


  

 أسباب التسويف 


١- عدم تقدير الذات 


فهمك لنفسك بصورة سيئة وعدم تقديرها بشكل صحيح، قد يكون أهم أسباب التسويف، وذلك لعدم تأكدك من إمكانياتك وقدراتك. 


و اكثر شيئ يساعدك على التخلص من التسويف هو تقدير ذاتك وفهم إمكانياتك بصورة صحيحة، وعليك أن تفهم جيداً أن الله سبحانه وتعالى يعطيك المهام على قدر استطاعتك، 

لذا عليك الثقة جيداً في ذاتك وقدراتك. 


٢- الخوف 


والخوف هنا من أكثر من شيء، فالشخص المسوف يخاف من النتائج، وأيضاً يخاف من الفشل، وكذلك يخاف من النقد، وهذا ما يجعله يلجأ للتسويف. 


فالخوف دائماً هو الشعور المسيطر عليه، ولكن عليه أن يعرف جيداً أن الخائف لا يصل، وأن من أهم شروط النجاح هو مواجهة المخاوف. 


٣- فكرة اللحظة الأخيرة 


يلجأ بعض الأشخاص إلى التسويف لأنهم يعتقدون أنهم يستطيعوا الإنجاز في اللحظات الأخيرة وتحت الضغط، وهذا الإعتقاد قد لا يكون مناسب دائماً. 


فهناك بعض المهام تحتاج إلى الوقت والدقة لتنفيذها بأفضل صورة، وفكرة اللحظات الأخيرة قد لا تناسبها. 


٤- الإرادة الضعيفة تجاه المشتتات


٥- عدم القدرة على التخطيط الجيد. 




لذا عليك أن تعرف جيداً أن التسويف من أكبر المعوقات التي تمنعك من تحقيق النجاح في أي شيء في حياتك، فعليك من الآن النية وأخذ قرار التخلص من التسويف. 


وأيضاً أن لا تستسلم لفكرة التسويف وجعلها تشعرك بأنك شخص كسول وغير قادر على الإنجاز، ولابد أن تفهم جيداً أن الشخص الناجح من الممكن أن يعاني من التسويف، ولكنه بالتأكيد سيتغلب عليه. 




 ٥ نصائح تساعدك على التخلص من التسويف: 


١- التخلص من التسويف | خصص نصف ساعة 

قبل النوم قبل ميعاد النوم بنصف ساعة راجع إنجازات يومك، ثم راجع أيضاً ما قمت بفعله من أخطاء حتى تقوم بإصلاحها، وأيضاً التعلم منها. 


بالإضافة إلى ذلك يمكنك التخطيط للغد، وماذا يجب عليك أن تفعله من مهام، وأيضاً إذا كنت ذاهب للعمل عليك بتجهيز جميع مستلزماتك، حتى لا يتشتت ذهنك غداً. 


وللقدرة علي فعل ذلك عليك بتعلم مهارة التخطيط الجيد، إلى جانب مهارة إدارة الوقت، كي تعرف جيدا قيمتهم، وودورهم المهم في مساعدتك للتخلص من التسويف. 


٢- تخيل إحساس الفشل 


الفشل شعور صعب جداً، وأيضاً الإحساس به مؤلم بدرجة كبيرة لأي شخص، لذا التفكير في هذا الإحساس قد يكون محفز كبير لك ليخلصك من التسويف، وأيضاً يحفزك لزيادة إنتاجيتك. 


وأيضاً تخيل إحساس النجاح والوصول إلى ما تريد، قد يكون فكرة جيدة لتحفيزك، وجعل عزيمتك أقوى، وأيضاً مساعدتك على الإنجاز بطريقة أفضل. 


٣- التخلص من التسويف | حدد وقت محدد

 وابدأ بالأهم والمفضل لديك ، فكثيراً ما نسمع مقولة ابدأ بالصعب، ولكن أحياناً البدء بالمهام الصعبة يجعلك تشعر بالملل واليأس سريعاً، ثم تجد نفسك لم تفعل شيئاً من الأساس. 


لذا عليك أن تبدأ بمهام صغيرة، ومن الأفضل أن تكون مفضلة لديك، حتى تستطيع الإنجاز فيها، وذلك سوف يحفزك على الإستمرار و يزيد من إنتاجيتك. 



٤- التخلص من التسويف | تجنب المشتتات 


أنظر جيداً إلى الأشياء التى تجعلك تؤجل مهامك وأعمالك بشكل عام، وفي الأغلب أقوى مشتت سيكون الهاتف والسوشيال ميديا. 


لذا عليك بالاستعانة بالتطبيقات الخاصة بغلق برامج السوشيال ميديا، وإستخدامها لوقت محدد في يومك. 


ومن أهم طرق تجنب المشتتات هي التركيز الجيد على هدفك وإلى الوصول إليه، وقد يكون هذا من أقوى المحفزات لديك لجعلك تتجنب المشتتات، وأيضاً تساعدك على التخلص من التسويف. 



٥- التخلص من التسويف | كافئ نفسك 


عليك بمكافأة نفسك على أي إنجاز تصنعه في حياتك، حتى لو كان صغيراً وبسيطاً، فوحدك من تعرف جيداً الجهد والتعب المبذول لتحقيق هذا الإنجاز. 


لذا عليك دائماً بمكافأة نفسك لتحفيزها وتشجيعها على الاستمرار في النجاح، لأن الإستمرارية وعدم الكسل أو التسويف من أهم صفات الناجحين.  


كل هذه النصائح ستجعلك في النهاية قادر على التخلص من التسويف بشكل نهائي، وأيضاً ستزيد من إنتاجيتك، ووقتها فقط سترى أفضل نسخة لشخصيتك.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق