تفسير رؤية الرسول- صل الله عليه وسلم - في المنام

 تفسير رؤية الرسول- صل الله عليه وسلم - في المنام 

كتبت/ مريم عبد الفتاح شكري

رؤية الرسول - صل الله علي وسلم – في المنام من الأمور التي تبعث في النفس السرور والطمأنينة والراحة والأمل.

تفسير رؤية الرسول- صل الله عليه وسلم - في المنام
تفسير رؤية الرسول- صل الله عليه وسلم - في المنام


فما تفسير تلك الرؤية؟


تفسير رؤية الرسول- صل الله عليه وسلم - في المنام:

رؤية النبي - صل الله عليه وسلم - في المنام أمر جائز شرعاً وعقلاً واقعة فعلا، ومن ما لا شك أن رؤية النبي -صلوات الله وسلامه عليه- فرحة لا تضاهيها فرحة، وأمنية غالية لا تدانيها أمنية .

 فالمسلم المحب للنبي - صل الله عليه وسلم - مستعد لأن يضحي بأهله وماله مقابل أن يرى النبي - صل الله عليه وسلم- فعن أبي هريرة - رضي الله عنه - أن النبي - صل الله عليه وسلم – قال: (من أشد أمتي لي حبًّا، ناس يكونون بعدي، يود أحدهم لو رآني بأهله وماله) .


إقرأ أيضا: تفسير رؤية القطة في المنام


ولا شك أن رؤية النبي - صل الله عليه وسلم - في المنام على صورته المعروفة في السنة والسيرة النبوية دليل خير وبشرى وصلاح وتقوى لصاحب الرؤية ومع ذلك لا يجوز بناء الأحكام والمواقف والتصرفات عليها فهي مبشرات تبعث الأمل، ويُفرح ويُتفاءل بها، ولا يبنى حُكم عليها.

إقرا ايضا : تفسير رؤية احد الصالحين


ولا يستطيع الشيطان التمثل في صورة النبي- صل الله عليه وسلم- فقد قال النبي -صل الله عليه وسلم –( من رآني في المنام فسيراني في اليقظة ولا يتمثل الشيطان بي) رواه ابي هريرة – رضي الله عنه-.

ومعنى الحديث ان الله – سبحانه وتعالى – منع الشيطان من التمثل في صورة النبي -صل الله عليه وسلم -ورؤيته في اليقظة لأنه عليه السلام سنراه يوم القيامة في اليقظة جميعاً من رآه في النوم ومن لم يره منهم

إذا قال إنسان أنه رأى النبيَّ -صل الله عليه وسلم -في نومه وأنه أمره بأمر وهذا الأمر يخالف الكتاب والسنة فإنه لا يُعمل به وهو دليل على أن من رآه ليس النبي- صل الله عليه وسلم- ومع كون رؤية النبي- صل الله عليه وسلم- من المبشرات للمسلم الذي رآها إلا أنها ليست وحياً بالاتفاق ولكنها بُشرى فقط.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق